تلقت جموع الشعب الكويتي حكم محكمة التمييز الصادر بتأييد حكم محكمة الاستئناف بسجن أمين عام حركة العمل الشعبي النائب السابق مسلم البراك لمدة عامين مع الشغل والنفاذ على خلفية الخطاب الشهير الذي ألقاه في ساحة الإراده بتاريخ ١٥/اكتوبر/٢٠١٢ في ندوة “كفى عبثا” بكثير من الحسرة والأسى لما آلت إليه أحوال البلاد ، حيث باتت الملاحقات السياسية من جانب السلطة لخصومها هي أساس هذه المرحلة بغية خنق الحريات وعدم سماع الرأي الآخر 

 

ولعل الحكم الذي صدر مؤخرا على أمين عام حركة العمل الشعبي النائب السابق مسلم البراك يعتبر حكماً سياسياً وهو إخلال صارخ بمبادئ العدالة التي كفلها الدستور  ،، حيث كانت محكمة الاستئناف قد أبطلت حكم الدرجة الأولى الصادر بحق البراك وتصدت للنظر في القضية دون ارجاعها للدرجة الأولى وهذا بحد ذاته حرمان للمتهم من إحدى درجات التقاضي .

 

ولقد هزّ هذا الحكم القاسي الذي صدر بحق شخصية برلمانية بوزن النائب السابق مسلم البراك الذي مثل الأمة لمدة ١٧ عاما بكل شرف وأمانة وصدق ، هزّ ضمير الكويتيين ، كما ترددت أصداء هذا الحكم الأوساط الحقوقية والاعلامية في العالم حينما اعتبرت منظمة العفو الدولية ( وهي المنظمة الحقوقية الأشهر والأعرق في العالم ) ان البراك بعد هذا الحكم يعد سجين رأي ، ناهيك عن تناول وسائل اعلامية عالمية الحكم من باب الاستغراب من تحول الكويت نحو هدر الحريات والتضييق على السياسيين والناشطين .

 

ان الكويت تشهد حاليا مرحلة غير مسبوقة من جانب السلطة في اختراق الدستور والتمييز في تطبيق القوانين واستباحة المال العام وهدر الحريات ، بدأت في التفرد بالقرار في تغيير النظام الانتخابي السائد نحو نظام انتخابي جديد يكرس الفئوية ويسهل اختراق السلطة للتحكم في مخرجات العملية الانتخابية مما يمكنها من احكام قبضتها على البرلمان وبالتالي التحكم في قراراته واضعاف قدرته على الرقابة ، ثم تمادت أكثر حينما لجأت إلى سحب ” جناسي ” عدد من المواطنين لمجرد اختلاف خطهم السياسي عن خط السلطة ووصل استهتارها بالقضاء حينما رفضت الحكومة ممثلة بوزارة الداخلية وادارة الفتوى والتشريع تزويد المحكمة المختصة بأسباب سحب جنسية النائب السابق عبدالله البرغش وأسرته الكريمة ، ثم تمادت السلطة أكثر حينما أبعدت المواطن سعد العجمي قسراً عن البلاد بعد ان جردته من جنسيته لتفرق بينه وبين زوجته وأولاده في قرار لايتصف فقط بعدم قانونيته بل انه يوصف بعدم الانسانية .

ومع هذه الاجراءات التعسفية المشار اليها ، لم تتوقف السلطة عن الملاحقات السياسية والتعسف في اجراءات الحبس الاحتياطي ضد خيرة شباب الكويت ونشطائها السياسيين والحقوقيين بسبب تغريدات لهم اطلقوها في ” تويتر ” حتى صنفت الكويت كواحدة من أكثر الدول التي سجنت وصادرت حريات المغردين الى درجة أن بعض المغردين حوكم على نواياه في ماكتب ! كما تم اغلاق صحيفتين وقناة تلفزيونية تحت حجج ظاهرها القانون وباطنها الانتقام من اصحابها لمجرد اختلاف آرائهم عن الرأي السائد للسلطة !

لذلك فان الكويت لم تعد اليوم بنظر العديد من ابنائها المخلصين كما كانت بالسابق واحة للحرية والامان في المنطقة كلها ، ولم يعد يتغنى ابناؤها كما كانوا يفعلون سابقا بأن يقولون مايريدون ويذهبون الى بيوتهم ليناموا فيها وسط ابنائهم مطمئنين ، بل ان الأمر تعدى ذلك الى ان عدد من بنات وابناء الكويت هاجروا ، بينما كثيرون منهم من يعد العدة للهجرة !

ويبدو من المؤشرات الحالية التي يفصح عنها نهج السلطة الحالي المعادي للحريات والمتمادي نحو الانفراد في القرار ان القادم أسوأ ، ومالم تتوحد جهود كل القوي السياسية ومؤسسات المجتمع المدني والجموع العمالية والطلابية نحو مواجهة هذا النهج بكل الوسائل السياسية السلمية الممكنة فان اعتداءها سيطال كثيرين وستمتلىء السجون بالكثيرين من اصحاب الرأي الحر .

ولقد علمنا التاريخ الحديث ان الاخطار والاطماع الخارجية التي داهمت وطننا العزيز دائما تأتي بعد مراحل الانقسام الداخلي وبعد الهجمات التي تقوم بها السلطة على الحريات وتنقض فيها على المكتسبات الشعبية لابناء الكويت ، ومع ذلك يقوم أبناء الشعب الكويتي دوما بالالتفاف الوطني حول بعضهم البعض في اوقات الازمات والشدة .

لذلك نحن القوى السياسية في الكويت ندعو الجميع إلى العمل على وحدة الصف لمواجهة الظلم والفساد لتصبح الكويت دولة مؤسسات وقانون قائمة على أسس الحرية والعدل والمساواة.

وفي هذا السياق نجدد تأكيدنا بأنّ حل الأزمة السياسية في البلاد إنما يتطلب أول ما يتطلب أن تتخلى السلطة عن نهجها غير الديمقراطي وأن تستجيب للمطالب الشعبية بإطلاق الحريات العامة والإفراج عن المعتقلين وإعادة الجناسي لمن اسقطت عنه او سحبت او فُقِدت منه وإلغاء مرسوم قانون الصوت الواحد وحلّ المجلس والحكومة الحاليين وإجراء انتخابات نيابية على أساس النظام الديمقراطي الذي تكون فيه السيادة للأمة مصدر السلطات جميعاً.

 

حفظ الله الكويت وشعبها من كل سوء ومكروه

 

الكويت

الأربعاء ١ شعبان ١٤٣٦ هـ

الموافق ٢٠ مايو ٢٠١٥م

 

 

التيار التقدمي الكويتي

حركة العمل الشعبي

الحركة الدستورية الاسلامية

الحركة الديمقراطية المدنية

حزب الأمة

حزب المحافظين المدني

مظلة العمل الكويتي

تصريح صحافي صادر عن المكتب التنفيذي للتيار التقدمي الكويتي حول الحكم بحبس الأخ مسلم البراك.

مايو 18, 2015

سبق وأن أبدى التيار التقدمي الكويتي موقفه حول استمرار الهجمة السلطوية على الحرّيات والتي تلخصت بما يتعرّض له العديد من شباب الكويت المعارضين لنهج السلطة والمتصدين لقوى الفساد من ملاحقات واعتقالات وحبس تحت ذرائع قانونية وأحكام مشددة، وعلى رأسهم أمين عام حركة العمل الشعبي الأخ مسلم البراك، حيث أصدرت اليوم محكمة التمييز تأييديها لحبس الأخ […]

المقالة بالكامل →

«البديل الاستراتيجي للرواتب» وغياب العدالة

مايو 7, 2015

صرف النظر عن عدم دقة استخدام مصطلح «البديل الاستراتيجي» عند الحديث عن نظام جديد خاص بسلم الرواتب، والمزايا، والبدلات، والمكافآت، فإن العامل الأهم في إصلاح أي نظام إداري ومالي هو مدى تحقيق النظام الجديد للعدالة التي يبدو أنها غائبة عن بديل الحكومة الذي بُني، بحسب المعلومات المتوافرة، على معلومات وبيانات غير كاملة أو بالأحرى غير […]

المقالة بالكامل →

بيان بمناسبة عيد العمال العالمي في الأول من مايو “أيار” صادر عن التيار التقدمي الكويتي

مايو 1, 2015

في الأول من مايو من كل عام تحتفل الطبقة العاملة وجميع الشغيلة في مختلف بلدان العالم بعيد العمال العالمي، هذا العيد الذي يمثّل مناسبة أممية لتضامن الطبقة العاملة في كفاحها المشترك ضد الاستغلال الرأسمالي ومن أجل تحقيق العدالة الاجتماعية.

المقالة بالكامل →

تصريح صحافي صادر عن التيار التقدمي الكويتي للتضامن مع الناشط السياسي المختطف عبدالله الرسام

أبريل 28, 2015

تابع التيار التقدمي ببالغ القلق الأنباء الواردة عن اختطاف المواطن عبدالله الرسام من قبل الأجهزة الأمنية وتغييبه، ويطالب التيار التقدمي الكويتي بالإفراج فورا عن المواطن المختطف ومحاسبة المسؤولين عن اختطافه.

المقالة بالكامل →

مارسيل

أبريل 24, 2015

حلّق بنا ليلة الاثنين الماضي الفنان الكبير مارسيل خليفة، إلى سماوات الفن الراقي والمسؤول، والمرتبط بهموم الإنسان وقضايا الشعوب، وبالأخص الإنسان المهمش والمسحوق والمستغل، ومس أرواحنا بالوتر والنغمة والكلمة، وحرك الأمل في قلوبنا وشعرنا بتحرك الدماء في عروقنا.

المقالة بالكامل →

اتحاد طلبة

أبريل 24, 2015

تأسس الاتحاد الوطني لطلبة الكويت سنة 1964، وقد سبق تأسيسه نشاط الروابط الطلابية في الخمسينيات في عدة دول، ما يعني أن العمل الطلابي سابق على الاستقلال، ويعد الاتحاد من أوائل المنظمات المدنية الفاعلة عربياً ودولياً. وما إن تأسست جامعة الكويت سنة 1966 انتقلت الهيئة التنفيذية للكويت. خلال دراستي في القاهرة وبريطانيا تشرفت برئاسة فرع القاهرة […]

المقالة بالكامل →

بيان القوى السياسية في الإجتماع الإستثنائي حول ما تعرض له المواطن سعد العجمي

أبريل 23, 2015

تابعنا ببالغ الأسف الخطوة التي اتخذتها السلطة بنفي المواطن سعد العجمي عن وطنه الكويت بعد أن قامت بخطفه بصورة وحشية ومرعبة ، وتأتي هذه الخطوة غير المسبوقة بعد سلسلة من الاجراءات التي اتبعتها السلطة تجاه معارضيها تراوحت بين استخدام القوات الخاصة في تفريق التظاهرات والمسيرات بشكل عنيف، واحتجاز عدد كبير من المواطنين لمدد متفاوتة على […]

المقالة بالكامل →

تصريح صحافي حول نفي المواطن سعد العجمي عن الكويت صادر عن التيار التقدمي الكويتي

أبريل 22, 2015

باستياء بالغ تابعنا في التيار التقدمي الكويتي الإجراء الجائر، الذي قامت به وزارة الداخلية بنفي المواطن سعد العجمي عن بلده الكويت، بعد أن جرى إفقاده جنسيته الكويتية ضمن القرارات الانتقامية الانتقائية التي اتخذتها السلطة في السنة الماضية بإسقاط الجنسية الكويتية وسحبها أو فَقْدها من عدد من المواطنين على خلفية مواقفهم السياسية وبسبب معارضتهم لنهج السلطة. […]

المقالة بالكامل →

خطاب الكراهية تدمير للذات

أبريل 21, 2015

أراقب ما جرى وما يجري في العالم، من قتل، وسفك دماء، فيدفعني التفكير إلى أنه يبدو أن ما يصنع المجتمعات والحضارات هي الكراهية. حجم الكراهية وقوتها وقدرتها على تحريك الأشياء هي أقوى بكثير من أي مشاعر أخرى.

المقالة بالكامل →