تصريح المنسق العام للتيار التقدمي الكويتي محمد نهار لـ الطليعة حول إبطال الدستورية لقانون هيئة مكافحة الفساد

by Altaqadomia on 23/12/2015

678d7cdb-0d04-46ae-b673-70c088aff038__Article_Thumbشدد منسق عام التيار التقدمي محمد نهار على أن إبطال هيئة مكافحة الفساد أثبت عدم اهتمام الحكومة بتطبيق صحيح الدستور عند إصدار المراسيم، لا سيما في ما يتعلق بتوافر عنصر الضرورة بين أدوار انعقاد مجلس الأمة أو في فترة حلّه.

وأشار نهار إلى أن تلك الإشكالية هي التي أحدثت الربكة الحاصلة حاليا في مؤسسات الدولة، ودليل دامغ على مدى التخبط الذي تعانيه الحكومة في إدارتها للدولة، خصوصاً في ما يتعلق بالفتوى والتشريع.

واعتبر أن «الحكم اثبت أيضاً وجهة نظرنا المتمثلة في مدى رغبة الحكومة في التغوّل على بقية السلطات، وعدم الاكتفاء بدورها كجهة تنفيذية، بل ظهر بشكل واضح سعيها إلى ممارسة دور المشرّع أيضاً، وهذا ما يعكس حقيقة الأزمة التي نعيشها ويوضح مكامن الخلل في إدارة البلد».

وأضاف: «ما يؤكد ذلك أن الحكم جاء ليفند أسباب رفض المرسوم، وتأكيده عدم توافر العنصر الأهم (الضرورة والاستعجال)، والتي للأسف كانت حاضرة من وجهة نظرهم في حكمها حول دستورية مرسوم الصوت الواحد، والتي لا نزال نعتقد أنه فقد أيضاً عنصر الضرورة، كما نصّت عليه المادة ٧١ من الدستور، ولا يمكننا تجاهل ما ترتب عليه إلغاء الهيئة، وهل ستتم محاسبة المسؤول عن هدر الوقت والمال بإنشاء هيئة بشكل مخالف للدستور؟».

Print Friendly, PDF & Email
Share

Previous post:

Next post: