بيان تضامني من المنبر الديمقراطي الكويتي والتيار التقدمي الكويتي مع نضال الشعب السوداني الشقيق.

by tayar-taqadomi on 26/09/2013

tayar

يتابع المنبر الديمقراطي الكويتي والتيار التقدمي الكويتي ما يشهده السودان من احتجاجات جماهيرية ضد السياسات الاقتصادية الجائرة للطغمة الحاكمة؛ وما تعرضت له هذه الاحتجاجات من قمع بوليسي وحشي أدى إلى سقوط عشرات الشهداء وإصابة مئات الجرحى واعتقال أكثر من ألف مواطن سوداني، بينهم قادة عدد من الأحزاب السياسية المعارضة.

ونحن في الوقت الذي نعبر فيه عن تضامننا الكامل مع الشعب السوداني الشقيق ومع قواه الوطنية والتقدمية والديمقراطية في النضال من أجل الحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية، فإننا نحمّل الطغمة الحاكمة بقيادة البشير المسؤولية الكاملة عما يعانيه السودانيون من ظلم واستبداد وفساد وتدهور في أوضاعهم المعيشية، وما تسببت فيه المغامرات غير المسؤولة والسياسات المدمرة لهذه الطغمة الفاشلة من اقتتال وحروب وانفصال، مؤكدين ثقتنا في قدرة الشعب السوداني وقواه الحيّة على الخلاص من هذه الطغمة، مثلما سبق له أن ضرب أروع الأمثلة في الانتفاضتين الشعبيتين الخالدتين في أكتوبر 1964 ومارس – أبريل 1985 للخلاص من السلطتين الديكتاتوريتين العسكريتين الغاشمتين لإبراهيم عبود وجعفر نميري، مع ما يتطلبه الأمر من ضرورة الاستفادة من خبرات تلك التجربتين التاريخيتين والاتعاظ من دروسهما.

وفي هذا الشأن فإننا نؤيد ما تطرحه القوى الوطنية والتقدمية والديمقراطية السودانية من أنّه لا مخرج حقيقياً من الأزمة المستفحلة التي تعيشها السودان إلا بزوال نظام الطغمة الحاكمة والتوافق حول برنامج البديل الديمقراطي لوقف الحروب وتكوين حكومة انتقالية وقيام المؤتمر الدستوري الشامل، تمهيداً لإجراء انتخابات ديمقراطية حرة تشارك فيها كل قطاعات الشعب السوداني.

 

الكويت في 26 سبتمبر 2013

Print Friendly
Share

Previous post:

Next post: