بيان “التيار التقدمي الكويتي” حول مشكلة البدون والأحداث المؤسفة

by admin on 18/02/2011

بقلق تابع “التيار التقدمي الكويتي” الأحداث المؤسفة التي شهدتها منطقتي تيماء والصليبية مساء الجمعة 18 فبراير 2011، وما تطوّر إليه التجمع المطلبي لعدد من أبناء “البدون” من صدام وتعامل أمني.
ونحن في “التيار التقدمي الكويتي” إذ نتفهّم تماماً حالة الإحباط المتوّلدة في نفوس “البدون” جراء استمرار معاناتهم الإنسانية وحرمانهم من العديد من الحقوق المدنية والاجتماعية، وعدم جدّيّة الحكومات المتعاقبة في وضع حلّ جذري لهذه المشكلة المزمنة، فإننا ندعو الحكومة ومجلس الأمة إلى الإسراع من دون مماطلة أو تأخير إلى تبني سياسة جادة واتخاذ إجراءات عملية وسنّ تشريعات قانونية مستحقة لمعالجة مشكلة غير محددي الجنسية “البدون” وفق قواعد واضحة انطلاقاً من اعتبارات تنموية وإنسانية واجتماعية وأمنية، وذلك بانضمام الكويت إلى الاتفاقيات الدولية الخاصة بعديمي الجنسية، ومنح الجنسية الكويتية لحملة إحصاء 1965 خصوصاً للذين ولدوا منهم في الكويت وتلقوا تعليمهم واستقروا فيها وليس هناك موطن آخر يمكنهم الانتقال إليه، مع أولوية خاصة لأبناء المواطنات الكويتيات ولأسر الشهداء والأسرى، واستيعاب الكفاءات والأيدي العاملة الماهرة من بين الفئات الأخرى منهم.
Print Friendly, PDF & Email
Share

Previous post:

Next post: