اللقاء اليساري العربي يجدد تضامنه مع محمد مختار الخطيب وكل المعتقلين في السودان

by altaqadomia on 20/03/2018

مضى أكثر من شهرين على قيام النظام السوداني الديكتاتوري باعتقال الرفيق محمد مختار الخطيب سكرتير الحزب الشيوعي السوداني، فجر يوم 17 يناير/ كانون الثاني 2018، بعد قمع السلطات السودانية للتحركات الجماهيرية التي دعا لها الحزب الشيوعي السوداني في اليوم السابق احتجاجاً على السياسات الحكومية الاقتصادية المعادية لمصالح الغالبية الساحقة من الشعب السوداني والمنحازة لصالح الرأسمالية الطفيلية.

ومنذ ذلك التاريخ، يواصل النظام السوداني حملته القمعية ضد الحزب الشيوعي السوداني حيث اعتقل العشرات من قياداته وكوادره، إضافة إلى قيادات وكوادر الأحزاب المعارضة الأخرى؛ وكان من بين آخر المعتقلين الرفيق فتحي الفضل الناطق الرسمي باسم الحزب.

إن اللقاء اليساري العربي، إذ يجدد تضامنه مع نضال الشعب السوداني وقواه الديمقراطية من أجل الحرية والعيش الكريم والخلاص من حكم الاستبداد والفساد، فهو يدعو الأحزاب التقدمية واليسارية العربية والأحزاب اليسارية في العالم للتحرك من أجل إطلاق سراح المعتقلين، وفي مقدمهم الرفيق محمد مختار الخطيب.

 

لجنة تنسيق اللقاء اليساري العربي

20 فبراير/ شباط 2018

Print Friendly, PDF & Email
Share

Previous post:

Next post: